القائمة الرئيسية

الصفحات

هل توفي الفنان حسن حسني؟؟

انتشرت بعض الأخبار على مواقع التواصل الاجتماعي عن وفاة الفنان حسن حسني، والفعل أكد أكثر من مصدر صحة هذا الخبر، منهم نقابة المهن التمثيلية، حيث تُوفي الفنان أثر أزمة قلبية مفاجأة عن عمر يناهز 89 عاما، وذلك فجر السبت الموافق 30/5/2020. بعد دخوله العناية المركزة مساء يوم الجمعة.
وفاة حسني حسني

وقد شيعت جنازته من مقابر عائلته على طريق الفيوم، وتمت صلاة الجنازة مع وجود إجراءات وقائية للمشيعين وارتدائهم الكمامات الطبية.

غضب جماهيري بسبب عدم حضور الفنانين للجنازة

الجدير بالذكر غضب بعض الجماهير بسبب عدم حضور الكثير من الفنانين للجنازة، وهو ما برره أشرف زكي نقيب الممثلين، أن الجنازة كانت في الصباح الباكر بالفعل قد ذهب أكثر من زميل ذهب إلى المستشفى التي كان بها الفنان حسني حسني ظهرا كما كان محدد، ولكن قد وري التراب في وقت سابق. وقد حضر الجنازة عدد قليل منهم مثل: سعد الصغير ومحمد الصاوي ومنير مكرم.

لقطات من حياة الفنان حسن حسني

ولد في سنة 1931 في يوم 15 من شهر 10 في منطقة القلعة بالقاهرة، وكان والده مقاول، حياة الفنان حسن حسني بالطبع لم تكن خالية من الصعاب التي تواجهه أي مواطن، فقد توفيت والدته وهو في عمر السادسة، كما لم تخلو حياته من المفاجآت التي غيرت من شخصيته والتي بدأت في حي الحلمية الجديدة.

عشق الفنان حسن حسني التمثيل والذي عبر عنه علي مسرح مدرسة الرضوانية الابتدائية، وحصل على كأس التفوق بمدرسة الخديوية عندما قام بدور انطونيو، وذلك في إحدى الحفلات المدرسية. كما أنه قد حصل على المزيد من الميداليات من وزارة التربية والتعليم المصرية، بينما حصل على الشهادة التوجيهية في سنة 1956.

وفي بداية الستينات بدأ حسن حسني يتقاضى أجرا عن ذلك العمل الذي أحبه منذ صغره والذي برع فيه، بعدها قام في المشاركة وكان عضو في المسرح العسكري الذي كان تابع للجيش وأخرج فيه قدرته الفنية حيث كان يشاهده الضباط والعاملين في القوات المسلحة وأسرهم.

وهو ما ازعجه لإنه ظل مقيد في مسرح ذو عدد شخصيات محددة. وشاركه في هذا المسرح الفنان حسن عابدين، واستمر الوضع حتى عام 1967 وإنحل المسرح العسكري وهنا شعر حسن حسني وحسن عابدين بالحرية.

وبدأ كل منهما رحلته الخاصة في عالم الفن بعدها والجدير بالذكر أنه قال:( لولا حل المسرح العسكري لظللنا انا وحسن عابدين خارج دائرة الضوء) بعدها تم نقله إلى مسرح الحكيم الذي شهد خطواته الأولى التي منها تقديم مسرحية عرابي التي كانت من إخراج المخرج: نبيل الألفي،
كذلك قد شارك في مسرحية المركب اللي تودي والتي من إخراج نور الدمرداش. والعديد من المسرحيات التي تركت طباع جيدة عند الجمهور. وقدم الفنان حسن حسني مع المخرج سمير العصفوري مسرحية تم عرضها 6 شهور وهو رقم قياسي في هذا الوقت. وهي مسرحية كلام فارغ والتي كانت سببا في انتقاله إلى المسرح القومي ثم إلى المسرح الحديث. 

وهو المسرح الذي حقق من خلاله نجاحات أخرى في حياته المهنية، والذي اهلة الي العمل في مسارح القطاع الخاص مثل مسرح تحية كاريوكا، والذي عمل فيه 9 سنوات، الذي وضح إنه من خلاله قد قدم أفضل مسرحياته وفي مقدمة هذه الأعمال روبابيكيا, وصاحب العمارة.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع